القائمة الرئيسية

الصفحات

الاستيلاء على عقارات الغير/ الدورية رقم 2

في شأن الاستيلاء على عقارات الغير 

سلام تام بوجود مولانا الإمام وبعد ، فقد وجه صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده رسالة سامية إلى السيد وزير العدل والحريات بتاريخ 30 دجنبر 2016 حول ظاهرة الاستيلاء على عقارات الغير وضرورة اتخاذ تدابير عاجلة للقضاء عليها ، على إثرها تم عقد اجتماع بتاريخ 16 يناير 2017 ترأسه السيد الوزير وحضره ممثلو الوكالة الوطنية للمحافظة العقارية والمسح العقاري والخرائطية إلى جانب ممثلي كافة السلطات والإدارات العمومية المعنية وباقي المتدخلين في المجال العقاري وإعمالا للتعليمات السامية الجلالة الملك الواردة في الرسالة السالفة الذكر حول ضرورة الانكباب الفوري على إيجاد حلول عاجلة للتصدي لظاهرة الاستيلاء على عقارات الغير لما تشكله من مساس جسيم بحق الملكية العقارية الذي يضمنه دستور المملكة ولما ينجم عنها من زعزعة ثقة الفاعلين الاقتصاديين التي تشكل دعامة أساسية للتشجيع على الاستثمار ، فقد تم خلال الاجتماع أعلاه تشکیل الجنة يرأسها السيد وزير العدل والحريات وتضم ممثلي القطاعات الأساسية المعنية ، والتي ستتولى وضع خطة عمل عاجلة للتصدي لظاهرة الاستيلاء على عقارات الغير والسهر على تنفيلمها ۔ وفي انتظار اتخاذ اللجنة المذكورة للتدابير الكفيلة بالتصدي للظاهرة المذكورة والتي سيتم إخباركم بشأنها في حينه ولاسيما تلك المتعلقة بمهامكم في مجال تطبيق نظام التحفيظ العقاري ، وعطفا على المذكرة عدد 506 بتاريخ 14 يناير 2016 الموجهة إليكم في إطار تفعيل التوصيات المنبثقة عن الاجتماع المنعقد بوزارة العدل بتاريخ 15 دجنبر 2015 حول نفس الموضوع ، والتي أحثكم على ضرورة التطبيق الصارم للتدابير المضمنة بها ، فإنه يتعين عليكم بالإضافة إلى ذلك القيام بما يلي :

الاستيلاء على عقارات الغير

الاستيلاء على عقارات الغير


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات